عندما تَكسِر الحواجز التي اعتقدتها لا تُكسر

قياسي

عندما شاركت قبل ٣ سنوات في ماراثون جدة لأول مرة (نصف ماراثون في الواقع) شعرت عندما اتممته بشعور لا يوصف..حققت ما كنت اعتقده مستحيلا..

منذ ذلك الحين صممت على أن أقنع غيري بهذه التجربة المثيرة..قضيت قرابة الشهر اتمرن مع فريق #نساندجمعيةسند ..شباب، كبار السن، لياقة عالية، لياقة ضعيفة..الكل كان يشارك في التمارين بانتظام.. لم نقم بقطع ٢١كم خلال التمرين!

اليوم رغم أنني في لندن بسبب العمل إلا أنني كنت أتابع فريقي الرائع يحقق المستحيل ويكسر الحواجز وشعرت بفخر كبير وأنا أراهم جميعا ينهون السباق واحدا تلو الآخر..إصرار عجيب وتصميم على الإنجاز
سعيد أيضاً أنني اكتشفت العداء حسام أحمد الذي كان اول الواصلين من الفريق بزمن ١:٤٨ ساعة وترتيب ٥٤ على آلاف المتسابقين

هذا الفريق ساهم في جعل الشركات تتبرع لجمعية سند لرعاية الأطفال المصابين بالسرطان بـ٢٢٠ ألف ريال

تابعوا تغريداتهم المبدعة مع لحظات الانجاز التاريخية على هاشتاق #نساندجمعيةسند

20130430-081926 PM.jpg

20130430-081939 PM.jpg

20130430-081948 PM.jpg

20130430-081954 PM.jpg

20130430-082005 PM.jpg

20130430-082010 PM.jpg

20130430-082016 PM.jpg

20130430-082028 PM.jpg

20130430-082038 PM.jpg

20130430-082046 PM.jpg

20130430-082058 PM.jpg

20130430-082108 PM.jpg

20130430-082118 PM.jpg

20130430-082124 PM.jpg

20130430-082137 PM.jpg

20130430-082144 PM.jpg

20130430-082155 PM.jpg

Advertisements